Saturday

شيطان الصلاة .. صلاة ونرفزة

الجامع مكتظ .. ولا صلاة الا في الطريق .. تحت الشمس .. ومن في جوارك قد سال انفه .. والاخر تبخرت رائحته .. الامام يردد كلام سبق ان قيل ملايين المرات .. كنت انتظره ان يفرغ لأهرب .. لاكمل نومي .. او انسدح امام التلفزيون .. لكن الامام في واد اخر .. انه مصمم على قول كل شيء .. وان يحكي حكايات قديمه .. وقصص ساذجه بزعمه ستختم على عقلي بالاتباع .. مطمطه وتكرار وسكينه وملائكة نازله للارض ! ومن بجواري لايكف عن السحب من انفه .. وضجيج السيارات التي اغلقت الطريق و( البواري ) جعلت رأسي ( ينمل ) .. واسأل نفسي ماذا جاء بي ؟ لماذا انا هنا ؟ .. ما يجبرني على البقاء ؟ تمنيت لو تصدح المكرفونات بالانغام ( لأفش ) خلقي وابرد قلبي ..! وفجأة قلت لنفسي ( ما بدهاش ) .. لا اخذ سجادتي الحمراء وانفذ بجلدي .. مررت بين صفوف المؤمنين بصعوبه وهم ينظرون مستنكرين ..كدت اقول لاحد التقاة وانا الكزه .. لقد احدثت الحدث الاكبر .. او ربما اذا لم يعجبه ان اقول له ( لقد صبأت ! ) .. ليسمح لي بالمرور .. شكرا ايتها الاحداث الصغرى والكبرى ..! المهم ان سيارتي لم يقفل عليها احد .. عدت الى البيت .. مرتاح الضمير .. وانا اشعر بالتحرر من هم .. ومن ثقل كان يجثم على قلبي !
( استمعت اليه حتى انتهى .. نصحته باتباع اهل العلم والصلاح وان يبتعد عن مشاهدة التلفزيون واستماع الموسيقى فهي تنفث السواد في فؤاده و تجعل على قلبه الران .. هداه الله )

شيطان الصلاة .. لايرحل عصرا ..!!


متى ستكف متى ستنتهي .. ايها الشيطان الساكن فيني ؟تلاحقني الصلاة .. مواعيدها .. اصواتها .. اماكنها .. الى اين الهرب ؟قلت لشيطاني : الى متى الفرار..؟ لنهتدى ايها الغرير نجرب اليوم .. ! ربما نسلك في عداد السالكين .. ونصبح .. مثل البقيه .. مثل ابائي واجدادي .. مثل الجموع .. مشيت الى المسجد وانا احسب واكسب درجات وحسنات .. وفي وجهي نور شيطاني يقهقه ! وما ان اقتربت من الدخول حتى وجدت ( ريحا ).. قلت لايهم ! المعنى في القلب ..! اصطففت .. كانت الركعة الاولى طويله لدرجة انني بدأت اخطط لحرب اهليه ضد المطاوعه ... اثناء الركوع تأملت اصابع قدمي .. سررت انها اجمل من الذين بجواري .. وعزمت على تقليمها والاعتناء بها اكثر .. وفي الركعه الثانيه فكرت في ان اعمل في الانتاج السينمائي واترك الاسهم .. وفي الركعه الثالثه التفت بخفه انظر الى من خلفي .. وفي الركعه الرابعه تذكرت انني يجب ان اخشع .. قرأت الفاتحه في السجود وفي الجلوس اعدت قراءتها لعلمي بأهميتها الكبيره .. حركت سبابتي اليمنى واليسرى في تتابع .. واخيرا السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. وانا مغمض عيني ! .. خرجت من المسجد وانا اتخيل ملائكة النعيم تقبل كفي .. وملائكة الجحيم حزينه ..( من ما جاء في بريدي بالأمس .. والله المستعان )





4 Comments:

Anonymous Anonymous said...

Here are some links that I believe will be interested

12:29 AM  
Anonymous Anonymous said...

Your are Nice. And so is your site! Maybe you need some more pictures. Will return in the near future.
»

2:41 AM  
Anonymous Anonymous said...

Hey what a great site keep up the work its excellent.
»

1:36 PM  
Anonymous Anonymous said...

Looking for information and found it at this great site... film editing schools

4:18 PM  

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

Links to this post:

Create a Link

<< Home